Menu
Menu

تعتبر المحاسبة اللغة الرسمية للأعمال و التجارة. حيث يقوم المحاسبون بجمع و تصنيف و ايصال المعلومات عن أنشطة المؤسسة المختلفة الى المدراء و المسثمرين و الدائنين و الموظفين و الجهات المسؤولة عن وضع القوانين. إن دور المحاسبة لا يقتصر على نوع معين من الشركات بل يشمل كل أنواع المؤسسات سواء كانت مؤسسة خاصة أو حكومية أو كانت ربحية أو غير ربحية.فبدون المحاسبة و المحاسبين لن تستطيع المؤسسات بكل أنواعها أداء دورها المناط بها, و لذلك فإن الطلب على مهنة المحاسبة و المحاسبين قوي و ينمو من سنة الى أخرى. و حتى يتم الوفاء باحتياجات الطلب المتزايد على مهنة المحاسبة, يقوم قسم المحاسبة في كلية الأقتصاد و العلوم السياسية بتعليم و تدريب طلبة المحاسبة ليكونوا جاهزين لأداء دورهم في بيئة عمل تتميز بالعصرية و التعقيد و الديناميكية و العولمة. حيث يقوم القسم بعرض العديد من المقررات بدءا بالمستوى التقديمي و حتى المستويات المتقدمة. حيث تغطي المفررات ذات المستوى المتقدم أهم المجالات في مهنة المحاسبة كلمحاسبة المالية, المحاسبة الأدارية و التدقيق. و يقوم فريق أكاديمي على أعلى قدر من الكفاءة بتدريس هذه المقررات باستخدام وسائل تعليمية ذات مستوى عالي. أن خريجي تخصص المحاسبة تنتظرهم العديد من الفرص سواء كانت للتوظيف أو لبدء أعمالهم الخاصة. حيث أن خريج المحاسبة لديه الفرصة للعمل في العديد من الوظائف ذات الصلة بالتخصص و في اي مؤسسة في القطاعين العام أو الخاص. كم أن خريجينا لديهم الفرصة للحصول على شهادات مهنية في مجالات المحاسبة المختلفة و التي تصدرها مؤسسات دولية رائدة على مستوى العالم الأمر الذي يمكنهم من تقلد مناصب عليا كرئيس مالي تنفيذي أو رئيس تنفيذي في الشركات الأعتيادية أو شريك أو إستشاري في مؤسسة تدقيق حسابات. هذا و تشير الأستبانات على مستوى العالم أن مهنة المحاسبة تعتبر من أكثر المهن و أعلاها من حيث مستويات الرواتب محليا و دوليا. و قد نجح العديد من خريجينا من تبوء مناصب قيادية في مؤسسات حكومية و خاصة لها صيتها محليا و دوليا.