نائب الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي
  • كلمة نائب الرئيس
  • نبذة عن المكتب

r

الدكتورة: رحمة بنت إبراهيم المحروقية

نائب الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي

جامعة السلطان قابوس

ص.ب: 17 الخوض، ر.ب 123، سلطنة عمان

هاتف: 0096824142111

فاكس: 0096824413123 البريدالإلكتروني: mrahma@squ.edu.om

يعتبر البحث العلمي أحد الدعامات الأساسية والركائز المهمة في أي مجتمع يسعى إلى التطور والارتقاء بأفراده فكريا وثقافيا وتقنيا وحضاريا من أجل مواكبة التغيرات والتحولات العالمية السريعة التي يشهدها العالم. كما أن البحث العلمي هو أحد مصادر صنع المعرفة والسبيل المؤدي إلى الاختراع والملكية الفكرية التي ترتقي بالمجتمع عامة وبمؤسسات التعليم العالي خاصة. ولهذا فقد أدركت جامعة السلطان قابوس ومنذ إنشائها أهميته الحيوية لتطورها وتقدمها كمؤسسة علمية مرموقة فأولته جل عنايتها بإعتباره الركيزة الأساسية للتعليم الجامعي والدراسات العليا.    

 

وقد قطعت الجامعة شوطا كبيرا في تأسيس قاعدة بحثية رصينة في شتى المجالات العلمية والإنسانية وهي دائبة السعي في استكمال منظومتها البحثية لتعزيز كافة أنشطتها كما ونوعا في هذا المجال الحيوي.  ولقد كان لوضع الخطة الإستراتيجية للبحث العلمي ولقرار إنشاء عمادة مستقلة للبحث العلمي الأثر البالغ في تقنين ومنهجة البحث العلمي ودعمه بكافة السبل من أجل تنظيمه والإرتقاء به وتطويره المستمر. وتشتمل العمادة على ثلاثة دوائر رئيسية هي دائرة البحث العلمي ودائرة شؤون الإبتكار ودائرة النشر العلمي والتواصل. وتعمل هذه الدوائرمجتمعة لخدمة العملية البحثية وتطويرها وتسويقها ودعمها.  وتضطلع دائرة البحث العلمي بتوفير الدعم المادي من خلال برنامج المنح الداخلية وبرنامج دعم البحوث الإستراتيجية الممول من المكرمة السامية.  كما تعنى الدائرة بإدارة منح مجلس البحث العلمي والإستشارات والمنح المشتركة والمنح ذات التمويل الخارجي.  وتعتبر عمادة البحث العلمي المرتكز الأساسي لتفعيل الحراك العلمي البحثي بالجامعة وهي تلعب دورا مهما في دفع عجلة تقدمه وتطوره. وتختص دائرة النشر العلمي والتواصل بتفعيل وتنفيذ قرارات مجلس النشر العلمي فيما يتعلق بنشر المجلات العلمية والكتب وغيرها من المنشورات إضافة إلى دورها في متابعة أنشطة النشر العلمي بالجامعة وإدارة المشاركة في المؤتمرات الخارجية. وهي أيضا وسيلة التواصل مع المجتمع بغرض إشراكه في نشاطات البحث العلمي التي تقوم بها الجامعة.

 

وتقوم عمادة الدراسات العليا بعمل دؤوب للإرتقاء بمستوى الدراسات العليا بالجامعة مراعية في ذلك المعايير العالمية في القبول والتخرج فجهدها متواصل لا يفتر في تطوير البرامج المتنوعة وفي تحديثها وتطويرها لتتواكب والتغيرات التي تطرأ في عمان والعالم.  وتقدم الجامعة برامج متنوعة في الماجستير والدكتوراه بمختلف كليات الجامعة وبمختلف التخصصات. كما وتطرح العمادة برامج الماجستير بخيارات متعددة منها خيار الرسالة وخيار المقررات الدراسية والرسالة وخيار المقررات الدراسية وخيار المقررات الدراسية والإمتحان الشامل. وتساهم عمادة الدراسات العليا بشكل فعال وبجهد ملموس في صقل الكوادر البحثية في الجامعة وفي تدريب الباحثين من أجل بناء قدرات ممتازة تسهم في الحراك البحثي في البلاد بعامة.

وتلعب المراكز البحثية العشرة بالجامعة دورا رياديا وفعالا في دفع الحركة البحثية في البلاد حيث تقوم ببحوث هامه على المستوى الوطني وفي مجالات متنوعة تبعا لتخصصات المراكز. وتزداد أهمية هذه المراكز بمرور الزمن للخبرة المتراكمة التي تكتسبها مما يجعلها بيت خبرة يعتمد ويعول عليه في الأنشطة البحثية والأعمال الإستشارية التي تحتاجها البلاد ومؤسساتها المختلفة.


تدرك الجامعة بجلاء أهمية دورها في إحداث نهضة بحثية ترفد الناتج العلمي وتوظفه في خدمة المجتمع من أجل الإسهام في رقيه وتطوره. ونحن نسير بثبات في تحقيق أهداف الجامعة مستنيرين ومسترشدين بالرؤية السامية لجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم - يحفظه الله ويرعاه - ومستلهمين من فكره وتوجيهاته النهج الذي عليه سنسير ونكمل مشوار التطوير والتقدم في كافة المجالات المتعلقة بالبحث العلمي والدراسات العليا.

 

بدأت مرحلة تأسيس الهيكل الإداري للدراسات العليا والبحث العلمي في عام 1999م  حينما تشكلت عمادة الدراسات العليا والبحث العلمي ، وقد أعيدت هيكلة هذه العمادة  لتصبح في العام 2001م مكتباً لنائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ،ونظراً لتوسع  أنشطة البحث العلمي في الجامعة  وكذلك  توسع برامج الدراسات العليا فقد رافق هذا زيادة  في الحاجة  إلى العديد من الخدمات الإدارية التي تحققت بتأسيس مكتب نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي في عام 2006م. وفي العام نفسه أنشئت عمادة الدراسات العليا ضمن هذا المكتب، وتبع ذلك إنشاء عمادة أخرى منفصلة  تعنى بشؤون البحث العلمي وذلك في عام 2009م.

 

 

ويتشكل الهيكل الإداري الخاص بمكتب نائب الرئيس للدراسات العليا حالياً من نائب الرئيس ومدير مكتب نائب الرئيس ونائب مدير المكتب، وستة أقسام هي: قسم التنسيق والمتابعة،  وقسم التوثيق السجلات، وقسم شؤون المجالس واللجان ، وقسم التخطيط والتطوير ، وقسم  الدعم الفني ، وقسم التدقيق اللغوي . وُيعنى المكتب  بكل ما شأنه الرقي بشؤون الدراسات  العليا والبحث العلمي، والإشراف على سير عمل المراكز والكراسي البحثية ، وإعداد الخطط الاستراتيجية ، وتسهيل  عمل  اللجان والمجالس التي يشرف عليها المكتب ومتابعة تنفيذ توصياتها بالتنسيق مع الجهات المختصة.

 

 

ويرأس نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ثلاثة مجالس هي : مجلس الدراسات العليا، ومجلس البحث العلمي ، ومجلس النشر العلمي . ويندرج  تحت هيكل مكتب نائب الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي ، عمادة الدراسات العليا وعمادة البحث العلمي ،كما توجد  في جامعة السلطان قابوس تسعة مراكز بحثية ، تتبع إدارياً مكتب  نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي . وهي : مركز الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية ، مركز الدراسات العمانية ، مركز الدراسات والبحوث البيئية، مركز رصد الزلازل ، مركز أبحاث الاتصالات  والمعلومات، مركز أبحاث النفط والغاز، مركز أبحاث المياه، مركز التميز للتقنية الحيوية البحرية ،مركز البحوث الإنسانية .

 

 

كذلك يوجد في جامعة السلطان قابوس ثلاثة كراسي  للبحوث في المجالات  التخصصية  ، الأول هو  كرسي اليونسكو للتقنية  الحيوية  البحرية، ويحتضنه  مركز التميز للتقنية  الحيوية البحرية ، وقد  أنشئ هذا الكرسي في عام 2003م،أما الكرسي الثاني فهو كرسي شل للعلوم الأرضية الكربوناتية، ويوجد  في مركز أبحاث  النفط والغاز ، وقد أنشئ هذا الكرسي في عام 2007، و الثالث  كرسي  مجلس البحث العلمي لتقنية  النانو في تحلية  المياه ، ويندرج  تحت مظلة  مركز أبحاث المياه.

 

 

مهام المكتب : وتتلخص مهام مكتب نائب الرئيس  للدراسات  العليا والبحث العلمي في تحقيق رسالة الجامعة  المتعلقة بالدراسات العليا والبحث العلمي من خلال تقديم المقترحات  وإجراء الدراسات  اللازمة ومتابعة تنفيذها، الأشراف على إعداد  الخطط السنوية والاستراتيجية  للتطوير ومتابعة  تنفيذها ، والوفاء باحتياجات المجتمع  فيما يتعلق  بالدراسات  العليا  والبحث العلمي ، والأشراف  على برامج  الدراسات العليا ، ومشاريع البحث العلمي بالتنسيق مع وحدات الجامعة ، والأشراف  على المراكز البحثية  بالجامعة والعمل على تفعيلها وتطويرها ، والتنسيق نع المؤسسات البحثية  ومتابعة سير مشاريع البحوث العلمية والعقود البحثية.

 

 

          ويهدف مكتب نائب الرئيس للدراسات العليا والبحث العلمي الى تحقيق جملة من الأهداف أهمها :
 

-         مواصلة تأسيس برامج الدراسات العليا في التخصصات المختلفة على مستويات عالمية .

-         وضع اللوائح الخاصة بالمنح والعقود والاستشارات .

-         توفير التمويل للبحوث العلمية من مصادر متنوعة .

-         إنشاء المراكز والكراسي البحثية .

-         العمل على الارتقاء بالتعاون البحثي مع الجهات والمؤسسات الخارجية .

-         نشر ثقافة البحث العلمي وبناء القدرات البحثية في السلطنة .

-         تسخير البحث العلمي لخدمة التنمية والمجتمع من خلال إيجاد حلول للمشاكل التي قد تواجه
          القطاعات المختلفة والمساهمة في تطوير إنتاجيتها .

-         تشجيع الابتكارات وريادة الأعمال في السلطنة .

 

 

 

تواصل معنا